class="post-template-default single single-post postid-8403 single-format-standard">

إحصاء عام للسكن والإسكان تحت شعار “لنحصي حاضرنا لبناء مستقبلنا

تكتسي هذه العملية التي ستدوم إلى غاية 9 أكتوبر القادم “طابعا استراتيجيا”, حيث ستعكس نتائجها مستوى الجهود والنتائج الميدانية للإصلاحات التي باشرتها الدولة, خلال السنوات الأخيرة, لاسيما في إطار تنفيذها لالتزاماتها الدولية على غرار تحقيق أهداف التنمية المستدامة في آفاق 2030.

للإشارة, يخضع تنظيم عملية الإحصاء إلى نصوص تشريعية, أهمها القانون رقم 09 -86 المؤرخ في 29 يوليو 1986 المتعلق بالإحصاء العام للسكان والإسكان, وكذلك المرسوم التنفيذي رقم 21-465 المتعلق بوضع الهيكل التنظيمي العام للإحصاء السادس للسكان والإسكان.

الإحصاء العام للسكان: مسح دقيق حول البطالة والدخل والمستوى المعيشي

ويوم 19 سبتمبر 2022، أكّد المدير العام بالنيابة للديوان الوطني للإحصائيات، يوسف بعزيزي، أن عملية الإحصاء العام السادس للسكان والإسكان القادمة، ستقدّم مسحًا اجتماعيًا دقيقا حول البطالة والدخل والمستوى المعيشي.

و تم تجنيد حوالي 53 ألف عون إحصاء أغلبيتهم طلبة وخريجي الجامعات

وأكّد بعزيزي أنّ العملية التي ستنظّم تحت شعار “لنحصي حاضرنا لبناء مستقبلنا”، سيتم الانتهاء من جمع بياناتها في المدة التي تمّ تحديدها، على أن يتم الإعلان عن نتائجها الأولى في غضون ثلاثة أشهر بعد نهاية عملية الإحصاء.

وجدّد بعزيزي القول إنّ “الهدف من عملية الإحصاء العام السادس للسكن والإسكان هو توفير معطيات دقيقة من أجل استعمالها في ترسيم السياسات العامة للحكومة، وعليه يجب أن تكون المعطيات دقيقة، على أن تشمل التركيبة السكانية وأنواع المباني عبر كامل القطر الوطني”، لذلك دعا كل الأسر الجزائرية إلى التعاون مع أعوان الإحصاء وتسهيل مهمتهم في جمع البيانات”.

لأول مرة منذ الاستقلال.. ألواح إلكترونية لإحصاء السكان

لأول مرة منذ الاستقلال، سيستخدم أعوان الإحصاء العام للسكان في الجزائر، ألواحا إلكترونية ذكية، حسب ما كشف عنه وزير الرقمنة والإحصائيات حسين شرحبيل.

وقال شرحبيل في ندوة عقدها يوم الخميس حول عملية الإحصاء العام للسكان إنّ “استخدام وسائل تكنولوجية حديثة في عملية هيكلية بهذا الحجم، يعتبر قفزة نوعية في تاريخ الإحصاء بالجزائر”.

وتنطلق عملية الإحصاء السادسة في تاريخ البلاد، بداية من 25 سبتمبر الجاري، لتستمرّ إلى غاية 9 أكتوبر 2022.

وسيشمل الإحصاء العام جمع معلومات ذات طابع اجتماعي وديموغرافي واقتصادي حول أفراد الأسر الجزائرية، على غرار بيانات الزواج، التنقل، الهجرة، التربية، والتعليم.

كما ستضمّ العملية إحصاء الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة، والأشخاص بدون مأوى. مع التعرف على خصائص المباني والمساكن وغير ذلك.

À propos deodej-2016